يتبع برنامج "فرصة العمر"، الذي يقدمه أشوك أمريتراج، المدير التنفيذي لهايد بارك إينترتينمنت، رحلة 12 من صانعي الأفلام الشباب وهم يتنافسون لصنع فيلم قصير مدته 10 دقائق، يسلط الضوء على أهم القضايا العالمية التي تعنى بها الأمم المتحدة.

وقد اختير المتنافسون المشاركون في البرنامج الواقعي من الإمارات والهند وسنغافورة، وسيتم تقسيمهم إلى 4 فرق متعددة الجنسيات تتألف كل منها من 3 مشاركين ينتمي كل منهم إلى دولة مختلفة. ليتعاونوا فيما بينهم وليتغلبوا على الاختلافات الثقافية وأوقات التسليم الضيقة والعقبات التي يتضمنها هذا العمل لصناعة فيلم جدير بالجوائز.

سيتم نقل الفريق الفائز إلى مدينة نيويورك، حيث سيعرض الفيلم الفائز في المقر الرئيسي للأمم المتحدة. لينتقل بعد ذلك إلى منطقة الريفييرا الفرنسية حيث سيتلقى أعضاؤه تكريما خاصاً من مجلة هوليوود فاريتي خلال مهرجان كان السينمائي.

أنتج البرنامج الذي يتألف من 7 حلقات بالتعاون بين هايد بارك وإيمج نيشن بدعم من الأمم المتحدة ومركز بيركلي للعلاقات الدولية بجامعة كاليفورنيا ومجلة فاريتي.