عرض الدراما القانونية "قلب العدالة" في سبتمبر حصرياً على قنوات OSN

سبتمبر 2017 مسلسل من إنتاج دائرة القضاء في أبوظبي بالشراكة مع شركة إيمج نيشن

الإمارات العربية المتحدة، أبوظبي 06 سبتمبر2017:أعلنت دائرة القضاء أبوظبي أن مسلسل الدراما القانونية "قلب العدالة" الذي أنتجته الدائرة بالشراكة مع شركة إيمج نيشنوشركة بيلينك برودكشنز، سيبث خلال شهر سبتمبر المقبل حصرياً على قنواتOSN، على أن يعرض لاحقاً على عدد من القنوات المفتوحة.

 

وأفادت شركة آي إم غلوبال عن توقيع اتفاقية مع شبكة OSN الترفيهية الرائدة في منطقة الشرق الأوسط لبث العرض الأول لمسلسل الدراما القانونية الذي شاركت دائرة القضاء في انتاجه ضمن إطار استراتيجيتها في تحقيق ثقة المجتمع، ونشر الثقافة القانونية بوسائل مبتكرة، وتحقيق أعلى مستوى من التواصل الفعال مع المجتمع من خلال رسائل إعلامية ناجحة.

 

وتحدث إيلي شيبلي، رئيس قسم التوزيع الدولي والإنتاج المشترك في شركة آي إم غلوبال، عن منح حقوق البث الحصرية " لمجموعة OSNالتي تبث محتواها عن طريق الاشتراك، وذلك في أعقاب معرض "ميب تي في" الدولي. وتم إنتاج المسلسل من قبل شركة إيمج نيشن أبوظبي وشركة بيلينك برودكشنز، فيما قام بتأليف الدراما كل من والتر باركس الذي رُشح لجائزة أوسكار "سماني ملالا، وفلايت"، وبيلي فينكلستين الحائز على جائزة إيمي (إن.واي.بي.دي/لوو أند أوردر).

 

وصرح شيبلي بقوله: "يعتبر هذا التعاون المثمر بين كل من شركة إيمج نيشن وبيلينك والمؤلفين العالميين والتر وبيلي، الأول من نوعه في منطقة الشرق الأوسط، كما أنه يشكل سابقة نوعية في صناعة وإنتاج مسلسلات الدراما المحلية في المنطقة. ونحن فخورون بالعمل مع فريق من المواهب العالمية يتحلى بالإبداع والتميز، والتعاون مع شركة OSN لإطلاق مسلسل قلب العدالة على الشاشة الصغيرة في المنطقة".

 

وقال السيد عماد مرقص، الرئيس التنفيذي للمحتوى في شبكة OSN: ""يتمثل هدفنا في أن يكون زبائننا أول من يشاهدون المحتوى المتميز الذي يعرض على التلفزيون. تشهد الأعمال التي تنتج في هذه المنطقة طلبًا هائلًا، ومن خلال هذه الاتفاقية مع آي إم غلوبال وإيمج نيشن، فسنتمكن من إضافة المزيد من الخيارات الترفيهية العربية إلى قائمة برامجنا".

 

وعن هذا الإعلان قال بن روس، رئيس قسم الأفلام الروائية والتلفزيون في شركة إيمج نيشن أبوظبي: "تعاونت إيمج نيشن أبوظبي مع نخبة من الشركاء الإقليميين والعالميين خلال كافة مراحل إنتاج وإخراج وتصوير العمل، ويسعدنا الوصول إلى اتفاق مع مجموعة OSN لبث حلقات مسلسل قلب العدالة حصرياً على قنواتها."  

 

وأضاف: "كما هو الحال في جميع أعمال إيمج نيشن أبوظبي التي تلتزم دائما بتطوير محتوى اعلامي ترفيهي عالي الجودة، سيساهم هذا العمل في دعم وبناء مسيرة الصناعة المحلية هنا في إمارة أبوظبي، وذلك من خلال تنمية المواهب وإتاحة فرص العمل على مشاريع ضخمة مماثلة ضمن معايير الإنتاج العالمي، تعكس ما يحدث اليوم في المنطقة من قضايا وتجارب واقعية ومعاصرة".

 

وأوضح الدكتور صلاح الجنيبي مدير قطاع الاتصال المؤسسي والتعاون الدولي في دائرة القضاء، أن مشاركة الدائرة في هذا المشروع تنطلق من المكانة التي تتمتع بها الدراما التلفزيونية في استقطاب نسبة مشاهدة كبيرة، ما يمنحها أفقاً واسعاً لإيصال الرسائل التوعوية بطرق غير تقليدية. مشيراً إلى إشراف عدد من القانونيين والاعلاميين في دائرة القضاء على إعداد النصوص والتصوير بهدف التأكيد على توافق السياق الدرامي للمسلسل مع القانون في دولة الإمارات العربية المتحدة والاجراءات المعمول بها في محاكم إمارة أبوظبي.

 

وأضاف الدكتور الجنيبي أن أحداث المسلسل مقتبسة من وقائع حقيقية لقضايا تم تداولها في أروقة محاكم أبوظبي، تم اختيارها وفقاً لعدة أسس أهمها التنوع في أنواع القضايا بحيث تضم قضايا جنائية وأحوال شخصية ومدنية وغيرها، مع الأخذ بالاعتبار المؤشرات الاحصائية حول اولوية الموضوعات التي يتوجب توعية المجتمع حولها.

 

ومن الجدير بالذكر، أن المسلسل التلفزيوني مستوحى من قضايا حقيقية من دائرة القضاء في أبوظبي، ويتناول المسلسل دراما عائلية وقانونية مشوقة في أبوظبي تدور أحداثها حول شخصية فرح، وهي محامية شابة عادت لتوها إلى الوطن بعد إنهاء دراستها في مجال القانون من الولايات المتحدة. ولكن والد فرح، وهو أحد أعرق المحاميين في الإمارات، لديه خطط كبيرة لضمان مستقبل ابنته المهني في شركته المرموقة. وعلى الرغم من احترام فرح وتقديرها لوالدها، إلا أنها شابة طموحة تصر على أن تثبت قدرتها بنفسها، وتسعى إلى تحقيق ذلك من خلال الالتزام والتقيد بالمبادئ والحدود القانونية والثقافية المعتمدة في الدولة. المسلسل من إخراج أحمد خالد وبطولة فاطمة الطائي ومنصور الفيلي ومحمد العامري وملاك الخالدي. ويقوم مارك لوربر وصفاء أبو رزق ومحمد مشيش بالإنتاج التنفيذي.