يعد استوديو الفيلم العربي موطنا لهواة صناعة الأفلام الطموحين في المنطقة، إذ يمنحهم التوجيه ويدربهم على المهارات اللازمة ويقدم لهم الدعم لتحقيق أحلامهم ونقلها إلى شاشة السينما.

ويعمل استوديو الفيلم العربي على تطوير قطاع صناعة الأفلام الذي يشهد نمواً متسارعاً في الإمارات العربية المتحدة، ويجعل من أبوظبي مركزاً إبداعياً لصناعة الأفلام ويساعد صناع الأفلام الصاعدين في منطقة الشرق الأوسط في تحقيق أحلامهم والوقوف خلف الكاميرا وتقديم قصصهم وأفكارهم.